الأمراض الجلدية

البهاق: الأعراض والأسباب والعلاج

البهاق:

هو مرض مكتسب عَرَضُه الوحيد بقع فاتحة اللون على الجلد، حيث أن نسبة انتشار المرض هي 1% بين مجموع السكان في جميع أنحاء العالم دون علاقة لأصل أو لجنس، يبدأ المرض لدى أكثر من 50% من المصابين قبل عمر 20 سنة.

عُرِفَ المرض منذ سنة 1000 قبل الميلاد من الحضارة الهندية والبوذية حيث كان هناك تحفظ في كل الحضارات من حاملي المرض، وفي الغالب كان يتم نفيهم خارج المجموعة السكانية، حيث يكون سبب الإصابات تضررًا بالخلايا الميلانينية (Melanocytes) المنتجة للميلانين والتي هي مادة اللون في الجلد حيث يكون هناك نقص بالميلانين بسبب نقص الخلايا الميلانينية.

  • يحدث بسبب موت أو توقف عمل الخلايا الصبغية التي تنتج الميلانين.

  • تشمل أعراضه وعلاماته فقدان لون الجلد وظهور بقع بيضاء في مختلف مناطق الجسم.

  • البهاق يمكن أن يؤثر في أي منطقة من الجلد؛ ولكن الوجه والعنق واليدان والفم الأكثر شيوعًا.

  • حماية البشرة من الشمس من أهم الإرشادات التي يجب اتباعها للمصاب.

  • لا يمكن منع المرض. كما تختلف وسائل العلاج من شخص لآخر.

أعراض البهاق:

قد تظهر أعراض البهاق في أي مكان في الجسم، ولكنها في الغالب تظهر في بداية المرض في محجر العين وفي الركب،

أو قد تظهر في مناطق احتكاك أخرى، ويكون انتشارها عادةً متماثلًا، يمكن توضيح ذلك من خلال النقاط الآتية:

  • ظهور هالة فاتحة اللون حول الشامة في الجسم، وتظهر أعراض البهاق المميّزة عند تزايد هذه الهالات.

  • ظهور البهاق بشكل أوضح في الوجه وعلى ظهر اليد، وعند التقدم في العمر تكون الإصابة ثابتة لفترة معينة وتتقدم ببطء مع الوقت،

       ولكنها تبقى أحيانًا إصابة موضعية، أو موجودة في مناطق عدة.

  • فقدان رقعة للون الجلد، والذي يظهر عادةً على اليدين والوجه والمناطق المحيطة بفتحات الجسم والأعضاء التناسلية.

  • التبييض المبكر أو الشيب لشعر فروة الرأس أو الرموش أو الحاجبين أو اللحية.

  • فقدان اللون في الأنسجة التي تبطن داخل الفم والأنف.

  • بقع فاتحة اللون تميل للأبيض كالحليب.

أنواع البهاق:

  • البهاق غير القطعي: يرتبط بشكل وثيق مع ظروف المناعة الذاتية؛ حيث يقوم الجهاز المناعي بمهاجمة خلايا الجسم مسببًا بقعًا بيضاء في جميع أنحاء الجسم.

  • البهاق القطعي: يقتصر على جانب واحد أو منطقة واحدة في الجسم، وعادة ما يبدأ في عمر مبكر.

  • البهاق الشامل (المنتشر): يشمل معظم أعضاء الجسم.

  • لا توجد طريقة لتحديد ما إذا كان البهاق سوف ينتشر أو يظل محصورة في مكان واحد.

أسباب وعوامل خطر البهاق

في الآتي توضيح لأبرز أسباب وعوامل خطر البهاق:

1. أسباب البهاق

على الرغم من أن أسباب البهاق غير مفهومة تمامًا، إلا أن هناك عددًا من الأسباب المحتملة والتي قد تشمل الآتي:

  • اضطراب المناعة الذاتية: قد يطور الجهاز المناعي للشخص المصاب أجسامًا مضادة تدمر الخلايا الصباغية.

  • عوامل وراثية: بعض العوامل التي قد تزيد من فرصة الإصابة بالبهاق يمكن أن تكون موروثة، حيث حوالي 30% من حالات البهاق وراثية.

  • العوامل العصبية: يمكن إطلاق مادة سامة للخلايا الصباغية عند النهايات العصبية في الجلد.

  • التدمير الذاتي: يتسبب خلل في الخلايا الصباغية في تدمير نفسها.

قد يحدث البهاق أيضًا بسبب أحداث معينة، مثل: الإجهاد البدني أو العاطفي؛

نظرًا لأنه لا يبدو أن أيًا من التفسيرات يفسر الحالة تمامًا، فمن المحتمل أن مجموعة من هذه العوامل مسؤولة عن البهاق.

2. عوامل خطر الإصابة بالبهاق

تشمل أبرز عوامل الخطر ما يأتي:

  • إصابة أحد أفراد العائلة بالمرض.

  • وجود تاريخ عائلي لأمراض المناعة الذاتية الأخرى مثلًا إذا كان أحد والديك مصابًا بفقر الدم الخبيث والتي هي حالة من أمراض المناعة الذاتية قد يؤثر هذا على زيادة فرصة إصابتك بالبهاق.

  • وجود حالة أخرى من أمراض المناعة الذاتية.

  • الإصابة بسرطان الجلد، أو سرطان الغدد الليمفاوية اللاهودجكين.

  • وجود تغيرات معينة في الجينات المعروفة بأنها مرتبطة بالبهاق.

المضاعفات:

  • حروق الشمس. 

  • مشاكل العين (مثل: التهاب القزحية).

  • فقدان السمع.

التشخيص:

  • الفحص السريري.

  • التاريخ الطبي والعائلي.

  • الفحوص المخبرية: تحليل الدم.

  • اختبارات أخرى: أخذ عينة صغيرة (خزعة) من الجلد المصاب.

العلاج:

يوجد العديد من الخيارات للعلاج البعض قد يستغرق طويلاً لذا يجب مناقشتها مع الطبيب؛

حيث إن الهدف من معظم العلاجات هو استعادة لون الجلد المفقود والذي يشمل على:

  • أدوية موضعية على الجلد للمناطق الصغيرة: (مثل: الكورتيكوستيرويد). كما أن بعض هذه الأدوية لا ينبغي أن تستخدم على الوجه بسبب الآثار الجانبية المحتملة.

العلاج بالضوء لاستعادة فقدان اللون على الجلد: يعمل بشكل أفضل على الوجه وقد يكون أقل فعالية على اليدين والقدمين.

  • العلاج الضوئي (بوفا) ودواء السورالين لاستعادة لون البشرة: يمكن أن يطبق على الجلد أو يؤخذ حبوب عن طريق الفم.

  • العملية الجراحية: تكون فقط للبالغين المصابين بالبهاق ولم يتغير (مستقر) لمدة 6 أشهر على الأقل.

إرشادات للمصابين بالبهاق:

  • حماية البشرة من الشمس وذلك بارتداء الملابس الواقية واستخدام واقي الشمس.

  • تجنب استخدام الأسِرة الخاصة في التسمير (التان).

  • الحد من الإجهاد والتوتر والعمل على الاستقرار النفسي.

  • تجنب التعرض لبعض المواد الكيميائية على سبيل المثال في مجال العمل.

  • تجنب استعمال الكريمات والخلطات غير المرخصة طبيًّا.

  • الابتعاد عن اختبار العلاج اعتمادًا على تجارب الغير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى