معلومة طبية

علاج طنين الأذن بزيت الزيتون:

طنين الأذن وعلاجه :

إن ألام الأذن بمختلف أعراضها.. من طنين، وسيلان في بعض الأحيان من الأذن،

أو صعوبة في السمع، أو الشعور بدوار الرأس،

كل ذلك ناتج بالطبع عن مشاكل أصابت الأذن، وهناك عدد كبير من الوصفات الشعبية،

ومن الطب الشعبي، لعلاج طنين الأذن ، خاصة طنين الأذن الذي يسبب إزعاجاً شديداً للشخص. كما يقلل من جودة استمتاعه بحياته، وأنا هنا سأقدم لكم

وصفة من شقين،

وفي البداية سنقسم تلك الوصفة إلى قسمين،

القسم الأول ما يتعلق بالوصفة العشبية ذاتها،

أما القسم الثاني، فيتعلق بالوصفة الديناميكية.

الوصفة العُشبية لعلاج طنين الأذن:

إن تلك الوصفة مكونة من ثلاثة زيوت طبيعية من أروع وأفيد ما يكون، وهم:

زيت الزيتون.

وزيت الثوم.

وزيت الزنجبيل.

وبإمكان الشخص أن يستخدم تلك الزيوت فرادى، أي كل زيت لوحده، استقلالاً عن الزيتين الأخريين، وتقطير الأذن بأحد تلك الزيوت،ولكن بشرط وحيد “أن يكون هذا الزيت مُدفأ” أي ليس ساخناً،

وإنما دافئاً، وهنا على الشخص أن يستعمل زيت الزيتون، لأنه الأكثر توفراً، وشيوعا، وإن توفر زيت الثوم،

فلا بأس، وعلى الشخص أن يستعمله بذات الطريقة التي ذكرتها، أي دافئاً، وإن لم يتوفر زيت الزيتون، ولا زيت الثوم،

فعلينا الأخذ بزيت الزنجبيل. ويتم التقطير في الأذنين، وليس المصابة فقط، ولمدة مرتين في اليوم،صباحاً ومساءً، وإلى أن تزول المشكلة.

وصفة الحركات الديناميكية لعلاج طنين الأذن:

إن كل حركة من الحركات الديناميكية التي سأذكرها لكم، بالإمكان عملها لمدة 5 ثوان فقط، وهى كالتالي:

أن نمسك الأذن، ونشدها برفق، مع ففتح فكي الفم لمدة 5 ثوان، ونكرر تلك العملية بشكل خلال يومنا. أن يكون هناك خلف الرقبة تدليك خفيفاً باليد “مساج”. الضغط باصبعي الإبهام على الأذن. تدليك من تحت الذقن، والحنجرة.

إغلاق أحد فتحتي الأنف، ومن ثم النفخ من الفتحة الأخرى، ومن ثم الانتقال للفتحة الأخرى كذلك، ثم إغلاق كلا الفتحتين، مع النفخ منهما.

كانت هذه هي الوصفة الفعالة لعلاج طنين الأذن .. ودوماً أتمنى لكم الصحة والعافية والجمال.

إقرأ المزيد:أفضل شيء لتكثيف الشعر

إحمرار العينين عند الأطفال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى